الجبهة الثورية للتغيير
يشرفنا التسجيل باسمك الحقيقي ثلاثيا مع اللقب وإلا نأسف لعدم التفعيل
الجبهة الثورية للتغيير

السلفيه منهج

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

السلفيه منهج

مُساهمة من طرف صلاح محمد حسانين في الأربعاء أبريل 06, 2011 10:53 pm

Cool والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد:

(أهل السنة والجماعة)..(أهل الحديث والأثر)..(الطائفة المنصورة).. (الفرقة الناجية).. (السلفيون)..

تلك كلها ألفاظ مترادفة تدل على الذين درجوا على منهاج النبوة ولم ينفصلوا عنه ولا لحظة زمنية واحدة لا باسم ولا برسم، فليس لهم شخص ينتمون إليه سوى النبي - صلى الله عليه وسلم - ومن قفى أثره، وليس لهم رسم ومنهاج سوى منهاج النبوة ـ الكتاب والسنة ـ بفهم سلف الأمة، فهم بحق يمثلون الامتداد الطبيعي للإسلام، كما أن ملة محمد - صلى الله عليه وسلم -هي الامتداد الطبيعي والصحيح لملل الأنبياء السابقين..

ولذا لما جاء رجل إلى الإمام مالك - رحمه الله تعالى - فقال: "يا أبا عبد الله أسألك عن مسألة، وأجعلك حجة فيما بيني وبين الله - عز وجل -".

قال مالك: "ما شاء الله ولا قوة إلا بالله، سل".

قال: "ما أهل السنة؟ ".

قال مالك: "أهل السنة الذين ليس لهم لقب يعرفون به، لا جهمي ولا قدري ولا رافضي [رواه ابن عبد البر في كتاب الانتقاء ص 35].

إن هذه الألقاب الشريفة تحوى جميع المسلمين على طريقة الرعيل الأول ومن يقتدي بهم في: تلقى العلم، وطريقة فهمه، وبطبيعة الدعوة إليه، فلم يعد إذاً محصوراً في دور تاريخي معين بل يجب أن يفهم على أن مدلوله مستمر استمرار الحياة.

وضرورة انحصار الفرقة الناجية في أهل الحديث والسنة ـ وهم أصحاب هذا المنهج ـ، وهي لا تزال باقية إلى يوم القيامة أخذاً من قوله - صلى الله عليه وسلم -: ((لا تزال طائفة من أمتي على الحق ظاهرين ـ وفي لفظ منصورين على الحق ـ لا يضرهم من خالفهم ولا من خذلهم)) [رواه البخاري ومسلم].

(وقال الشيخ أحمد بن حجر آل بوطامى في كتابه [العقائد السلفية بأدلتها النقلية والعقلية]:

"وعلى ذلك فالمراد بمذهب السلف ما كان عليه الصحابة الكرام رضوان الله عليهم والتابعون لهم بإحسان إلى يوم الدين وأبنائهم وأئمة الدين ممن شُهد له بالإمامة، وعُرف عظم شأنه في الدين، وتلقى الناس كلامهم خلفاً عن سلف، كالأئمة الأربعة، وسفيان الثوري، والليث بن سعد، وابن المبارك، والنخعي، والبخاري، ومسلم، وسائر أصحاب السنن دون من رُمى ببدعة أو شُهر بلقب غير مرضى مثل: الخوارج، والروافض، والمرجئة، والجبرية، والمعتزلة".

إن هذه الألقاب لا تفضي إلى بدعة ولا معصية ولا عصبية لشخص معين، فهذه الألقاب لم تكن داعية لهم للتعصب لشخص دون رسول الله - صلى الله عليه وسلم -.

(يقول شيخ الإسلام ـ - رحمه الله تعالى -ـ في مجموع الفتاوى [جـ 3 ص347]: "فإن أهل الحق والسنة لا يكون متبوعهم إلا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - الذي لا ينطق عن الهوى، إن هو إلا وحى يوحى، فهو الذي يجب تصديقه فيما أخبر، وطاعته فيما أمر، وليست هذه المنزلة لغيره من الأئمة، بل كل أحد يؤخذ من كلامه ويترك إلا رسول الله - صلى الله عليه وسلم -، فمن جعل شخصاً من الأشخاص غير رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: ـ (من أحبه ووافقه كان من أهل السنة والجماعة ومن خالفه كان من أهل البدعة والفرقة) ـ كما يوجد ذلك في الطوائف من أتباع أئمة الكلام في الدين وغير ذلك ـ كان من أهل البدع والضلال والتفرقة.

وبذلك يتبين أن أحق الناس بأن تكون هي الفرقة الناجية أهل الحديث والسنة، الذين ليس لهم متبوع يتعصبون له إلا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وهم أعلم الناس بأقواله وأحواله، وأعظمهم تمييزاً بين صحيحها وسقيمها، وأئمتهم فقهاء فيها وأهل معرفة بمعانيها واتباعاً لها: تصديقاً وعملاً وحباً وموالاة لمن والاها ومعاداة لمن عاداها، الذين يردون المقالات المجملة إلى ما جاء - صلى الله عليه وسلم - به من الكتاب والحكمة، فلا ينصبون مقالة ويجعلونها من أصول دينهم وجل كلامهم إن لم تكن ثابتة فيما جاء به الرسول - صلى الله عليه وسلم -.

بل يجعلون ما جاء به الرسول - صلى الله عليه وسلم - من الكتاب والحكمة هو الأصل الذي يعتقدونه ويعتمدونه، وما تنازع فيه الناس من مسائل الصفات والوعد والوعيد والأسماء والأمر بالمعروف والنهى عن المنكر وغير ذلك يردونه إلى الله - تعالى -ورسوله - صلى الله عليه وسلم -، ويفسرون الألفاظ المجملة التي تنازع فيها أهل التفرق والاختلاف، فما كان من معانيها موافقاً للكتاب والسنة أثبتوه، وما كان منها مخالفاً للكتاب والسنة أبطلوه".

فإذا قيل: السلف أو السلفيون أو السلفية، فهي هنا نسبة إلى السلف الصالح جميع الصحابة - رضي الله عنهم -فمن تبعهم بإحسان دون من مالت بهم الأهواء بعد الصحابة - رضي الله عنهم - من الخلوف الذين انشقوا عن السلف الصالح باسم أو رسم.

(*) وقال العدوى في الحاشية [ص 106]: (السلف قصره على الصحابة لما قال ابن ناجى: السلف الصالح وصف لازم يختص عند الإطلاق بالصحابة، ولا يشاركهم غيرهم فيه).

(*) وقال الغزالي في [إلجام العوام ص 62]: (السلف: أعنى مذهب الصحابة والتابعين).

(*) وقال الباجوري في [شرح الجوهرة ص111]: (والمراد بمن سلف: من تقدم من الأنبياء والصحابة والتابعين وتابعيهم، خصوصاً الأئمة الأربعة).

وعلى ذلك فإن لفظ (السلف): تعنى السلف الصالح، و(السلفي) تعنى: كل سالك في الاقتداء بالصحابة - رضي الله عنهم - حتى ولو كان في عصرنا هذا وعلى هذا كلمة أهل العلم، فهي تسمية.

فالسلفية نسبة ليس لها رسوم خارجة عن مقتضى الكتاب والسنة، وهي نسبة لم تنفصل لحظة واحدة عن الصدر الأول بل هي منهم وإليهم، وأما من خالفهم باسم أو رسم فلا ـ وإن عاش بينهم وعاصرهم ـ ولهذا تبرَّأ الصحابة - رضي الله عنهم - من القدرية والمرجئة.

فهذا الاصطلاح ظهر حين ظهر النزاع ودار حول أصول الدين بين الفرق الكلامية، وحاول الجميع الانتساب إلى السلف وأعلن أن ما هو عليه هو ما كان عليه السلف الصالح.

فإذن لابد أن تظهر ـ والحالة هذه ـ أسس وقواعد واضحة المعالم وثابتة للاتجاه السلفي، حتى لا يلتبس الأمر على كل من يريد الاقتداء بهم وينسج على منوالهم.

راجع: الصفات الإلهية للشيخ / محمد أمان ص 57ــ 58]

فأهل السنة والجماعة هم الذين يمثلون الخط المستقيم الذي خطه النبي - صلى الله عليه وسلم - كما في حديث ابن مسعود ـ - رضي الله عنه - ـ المشهور، قال - تعالى -: وَأَنَّ هَذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيمًا فَاتَّبِعُوهُ وَلَا تَتَّبِعُوا السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَنْ سَبِيلِهِ (الأنعام: 153) فمن درج على الصراط المستقيم كان من أهل السنة والجماعة، وكان هو الذي يمثل الإسلام في صفائه ونوره وعدم خلطه بما يشوبه، ومن كان دون ذلك ففرق وخطوط متناثرة على جانبي الصراط وأحكامهم متباينة بقدر القرب والبعد عن الخط المستقيم وأهل السنة والجماعة.

وهاهنا تبرز دلالة من دلالات النبوة في إخبار النبي - صلى الله عليه وسلم - بتفرق الأمة إلى ثلاث وسبعين فرقة وأن الفرقة الناجية هم من كان على مثل ما كان عليه النبي - صلى الله عليه وسلم - وأصحابه.

وعليه فأهل السنة والجماعة هم الثابتون على خط الدفاع الشرعي عن الإسلام، منهاج النبي - صلى الله عليه وسلم -: الكتاب والسنة والدعوة إليهما، وعقد الولاء والبراء عليهما.

والصدر الأول من الصحابة - رضي الله عنهم - فمن تبعهم، قال - تعالى -: (وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا لِتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيدًا) (البقرة: 143).

(* قال القرطبي - رحمه الله تعالى - في تفسيره [جــ2 ص 165]: (فكل عصر شهيد على من بعده)
avatar
صلاح محمد حسانين

عدد المساهمات : 45
تاريخ التسجيل : 05/04/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: السلفيه منهج

مُساهمة من طرف طارق جوده محمد في الجمعة أبريل 22, 2011 3:09 pm


الاخ الاستاذ صلاح
أن الإسلام دين لا يعرف المذهبية ولا يقر بأن تكون هناك طائفة تتسلط على المجتمع الإسلامى وتفرض رأيها باسم الدين، وأن تعبر عن نفسها بمطالب تتجاوز حدود الشرع والدين، لافتا إلى أن طائفة السلفية لها معتقدات تختلف عما هو سائد عن الجمهور الأعظم من المسلمين، فكلنا -إن صح التعبير- سلفيون بمعنى ما كان عليه الرسول وأصحابه، ولكن هؤلاء الذين يفرضون فكرهم على الناس وشطحات غريبة عن الإسلام مثل هدم القبور وعدم الاعتراف بالأضرحة ويريدون من الناس أن يتبعوا هذا الفكر بل يعتبروا أن من يخالفهم الرأى أقل منهم إسلاما وأقرب للكفر.

طارق جوده محمد

عدد المساهمات : 4
تاريخ التسجيل : 22/04/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: السلفيه منهج

مُساهمة من طرف طارق جوده محمد في الجمعة أبريل 22, 2011 3:19 pm

التيار السلفى وجماعاته المختلفة يعانون من نفس المشكلة التقليدية والأزلية لكافة التيارات السياسية والدينية فى مصر وهى ادعاء الحقيقية المطلقة وتشويه كل ماهو تابع للاخر، ورفع راية النقل فوق راية العقل، والملاحظة الثانية تتعلق أيضا شكلة ازلية أخرى هى الفرق بين النظرية والتطبيق أو بين ما هو مكتوب فى الورق وما يتم تنفيذه على أرض الواقع، فما هو موجود فى أغلب كتب مشايخ السلف وخطبهم العلنية يختلف كثيرا عن ما نراه فى الواقع،

طارق جوده محمد

عدد المساهمات : 4
تاريخ التسجيل : 22/04/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: السلفيه منهج

مُساهمة من طرف فرج البربري في الجمعة أبريل 22, 2011 3:55 pm

يقول النبي صلى الله عليه وسلم ستتفرق أمتي علي بضع وستين وفي رواية بضع وسبعين فرقة كلهم في النار إلا واحدة
ويقول أيضا تركت فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا بعدي أبدا كتاب الله وسنتي وفي رواية وسنة الخلفاء من بعدي وما عضضتم به علي النواجذ
الدين أيسر ما يكون
الدين هو علاقة بين العبد وربه
الدين هو المعاملة
تقبلوا مروري


عدل سابقا من قبل فرج البربري في الخميس يوليو 14, 2011 8:39 am عدل 1 مرات
avatar
فرج البربري
Admin
Admin

عدد المساهمات : 214
تاريخ التسجيل : 04/04/2011
العمر : 48

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://algabha.ahlamoontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: السلفيه منهج

مُساهمة من طرف أبوأنس في السبت أبريل 23, 2011 9:17 am

اخواني الكرام
تحياتي اليكم جميعاً
معنى كلمة سلف هم صحابة النبي والثلاثة قرون الأولى الذي زكاهم النبي صلى الله عليه وسلم فكلمة سلف ليس مذهب هذا للعلم.
أما بخصوص قولك أخي الحبيب طارق بهدم المقابر وغيرها من الادعاءات التي ليست لها أي أساس فقد برأهم النائب العام من هذه التهم الباطلة وقالوا الكثير عن السلفية ولذلك أنصحك بأن تقرأن عن السلفية قبل أن تهاجمهم فمن جهل شئ عاداه وهناك هجمة أو موسم الهجوم على السلفية بصفة خاصة هذه الأيام نسأل الله السلامة لنا ولكم جميعاً.

أبوأنس

عدد المساهمات : 11
تاريخ التسجيل : 06/04/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: السلفيه منهج

مُساهمة من طرف أميمة في الأحد يونيو 26, 2011 8:05 pm


كلامك صحيح يا أستاذ صلاح

أما بالنسبه للاستاذ طارق : عندك دليل واحد أن السلفيين هم الذين حردوا على هدم المقابر

وبعدين همه طلعوا على التلفاز وقالوا أنهم ليس لهم دخل فيما يقال ( وهم صادقون)

وبعدين مش كل اللي يتقال نصدقه في ناس كتير جدا من مصلحتهم أن السلفيين لم يظهروا

والاعداء دوول من مصر وخارج مصر .

وبعدين أنت بتقول( شطحات ) أنت قرأت وعرفت انها شطحات .

دوول يا أخي خصصوا عمرهم للبحث في كل ما يخص الدين . ولم يقولوا شيء الا باسنادقوي

أنت قرأت كام كتاب , ولا عرفت كام حديث , ولا درست ايه في السنه عشان تتكلم

عنهم بالصورة دي ؟ ؟؟؟؟؟؟

وبعدين لحوم العلماء مسمومة , اعرف هذا.

وهل انت من رأيك أن الضريح وجوده صح؟

ولا عجبك الناس وهي بتلف حوليه , وده فعلا شرك. لان الناس بتشرك مع الله صاحب هذا الضريح.
من الآخر اللي يتكلم عن السنه أو العلماء لازم يكون دارس . ودارس كتير كمان

(وما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد ) صدق الله العظيم

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


أميمة

عدد المساهمات : 42
تاريخ التسجيل : 20/06/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: السلفيه منهج

مُساهمة من طرف عبدالله سعيد قنديل في الأربعاء يوليو 13, 2011 8:15 pm

نعم السفلييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييين

عبدالله سعيد قنديل

عدد المساهمات : 17
تاريخ التسجيل : 20/06/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى